لغة العلم: كيف تطورت الكلمات التي نستخدمها في التواصل العلمي على مدى 175 سنة الماضية

٢٣ أغسطس ٢٠٢٠
#تحليل النصوص  #معالجة_اللغة

تبدو هذه الصورة جميلة!  تشبه كثيرا صهارة البراكين (Magma)، لكنها في الواقع غير ذلك تماما!

يمثل هذا العمل الإبداعي تمثيلا بيانيا يقدم ملخصا لتاريخ مجلة Scientific American البالغ عمرها ١٧٥ عامًا  (١٨٤٥-٢٠٢٠م) والحافل ب ٥١٠٧ عدد،  ١٩٩،٦٩٤ صفحة و ١١١،٢٩٢،٣٢٧ كلمة!

لم يكن مفهوم التواصل العلمي ذا جاذبية في المجتمع العلمي قبل القرن السابع عشر. مثلاً، عندما تأسست الجمعية الملكية للعلوم في لندن، تبنت لفترة من الزمن شعار nullius in verba أو on no one's word والذي يشجع للسعي وراء الحقيقة والمعرفة من خلال التجارب الذاتية دون الاعتماد على المصادر العلمية المرجعية. كان العلماء آنذاك مفتونين بعمل العروض المعرفية بدلا من كتابتها أو سردها بشكل محكي. تغيرت الصورة تماما بعد القرن السابع عشر، حيث ظهرت المجلات العلمية وازدهر التواصل العلمي بشكل واسع بين العلماء أنفسهم، وبين العلماء و الجمهور المفتون بأحدث الاكتشافات والاختراعات والتكهنات حول الأثار والكهرباء والذرات وأجهزة الكمبيوتر والجينات والمجرات.

يركز هذا العمل الإبداعي على جانب مهم من جوانب التواصل العلمي، ألا وهو الجانب المرئي، حيث قام العاملين عليه من فريق المجلة بالتنقيب في بيانات أعداد المجلة لتوليد رسوما بيانية مفهومة وإبداعية توضح كيف تطورت الأشكال النحوية للكلمة كالفعل والصفة والحال في اللغة المعتمدة للتواصل العلمي عبر السنين. ستسهم هذه المعرفة إلى حد كبير في توضيح مدى تغير توجه المجلة الأصلية من الاعتماد على العلوم الهندسية إلى مجلة مهتمة بالعلوم المتنوعة التي نعرفها اليوم.

 

لتحليل البيانات، قام الباحثون باتباع طريقة بسيطة ولكنها مثيرة للاهتمام  لتقطير ثروة البيانات الهائلة وذلك عبر النظر في أطوال الجمل، والظهور الأول لكلمات معينة ، والتغييرات في أساليب الترقيم (هل سيكون هناك ارتفاع في علامات الاستفهام؟) ، والإشارة إلى الأشخاص والأماكن. تشير إحدى النتائج الأولية لهذا العمل أن هناك تنوعًا ضئيلًا جدًا في المفردات المستخدمة في اللغة العلمية الإنجليزية. لذلك بدلاً من مقارنة الأرقام الأولية لعدد مرات تكرار الكلمات ،قام الباحثون بالنظر في التواتر النسبي للكلمة في كل سنة (relative frequency)، أي مدى تغير حجم النص الذي تحتله الكلمة في كل سنة .

النتائج 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تظهر النتائج إلى أن شهرة استخدام كلمة ما في التواصل العلمي مرتبطة ارتباطا كليا بالزمن. مثلآ، ازدهرت في العقود الوسطى من القرن التاسع عشر مصطلحات الفضائل المعرفية Epistemic virtues مثل مصلح اليقين “certainty” كما وجد ارتباطا عاليا بينها وبين الأوصاف والأسماء التالية:

 universal, rational  & truth 

 

أما الكلمات التالية، فازدهرت ما بين ١٩٥٠ - ١٩٧٠ م: 

 

imagination ،intuition، conjecture & interpret

  

وطبعا في ٢٠٢٠م ازدهرت الكلمات التالية: 

coronavirus, climate change, cancer and genetics

 

كما تغيرت طرق اختيار الكلمات للتعبير عن المفهوم: 

man (1918) -> human (2009)

machine (1910) -> systems (1959)

spirit (1849) -> brain (2012)

weather (1929) -> climate (2010)

 

practice (1918) -> theory (2004)  

 

وأخيرا هناك كلمات صمدت مع مرور الزمن مثل:

  “average,” “exception,” “cause,” “experiment,” “observation,” “standard,” “skill” and “see.

يمكنكم استكشاف المزيد من الكلمات عبر استخدام الأداة التفاعلية الموجودة هنا 

منظور ٢٠٢٠ © جميع الحقوق محفوظة

‭‬تحتفظ‭ ‬منصة منظور ‬بحقوق‭ ‬ملكيتها‭ ‬للمواد‭ ‬المنشورة‭ ‬فيها،‭ ‬ويتطلب‭ ‬إعادة‭ ‬نشر‭ ‬أي‭ ‬مادة ‬إلكترونيًّا‭ ‬أو‭ ‬ورقيًّا‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬موافقة‭ ‬منظور ‬مع‭ ‬الإشارة‭ ‬إلى‭ ‬المصدر‭.‬