مفكر، نرجسي، أم مكيافيلي؟ كيف يختلف مستخدمو تويتر عن مستخدمي فيسبوك


الكتٌّاب : تارا سي مارشال ، نيلي فيرينزي ، كاتارينا ليفرينغهاوزن ، سوزان هيل ، وجي دينج. جامعة برونيل، جامعة ريجنت، جامعة وارويك.

Marshall, T. C., Ferenczi, N., Lefringhausen, K., Hill, S., & Deng, J. (2020). Intellectual, narcissistic, or Machiavellian? How Twitter users differ from Facebook-only users, why they use Twitter, and what they tweet about.Psychology of Popular Media, 9(1), 14-30. doi.

محتوى المقال متوافق مع حقوق النشر لجمعية علم النفس الأمريكية APA.

*APA is not responsible for the accuracy of this translation.

مجموعة مختارة من الأعمال الفنية مستوحاة من عنوان البحث:

The intellectual mind by agsandrew, Narcissus by Caravaggio , Portrait of Niccolò Machiavelli by Santi di Tito.



تقديم منظور


الحوسبة الاجتماعية هي أحد مجالات علوم الحاسب والتي تلقى رواجا كبيرا في الوقت الحالي بسبب هيمنة الشبكات الاجتماعية على ساحة التطبيقات الحاسوبية. يهتم هذا المجال بتقاطعات السلوك الاجتماعي والديناميكية البشرية مع الأنظمة الحاسوبية، حيث يستخدم التقنيات الحاسوبية لتقديم تفسيرات للسياق الاجتماعي عند استخدام البرامج الاجتماعية مثل المدونات والبريد الإلكتروني والرسائل الفورية وخدمات الشبكات الاجتماعية والويكي وغيرها.

يمكن تصور شكل المعرفة التي يحتاجها الباحث في مجال الحوسبة الاجتماعية على شكل حرف T: خبرة عميقة وقاعدة معرفية واسعة. أي أنه لا يكفي أن يكون الباحث في هذا المجال ذا خبرة عميقة في علوم الحاسب، بل يشترط أن تكون لديه قاعدة معرفية واسعة في دراسات السلوك الاجتماعي وسيكولوجيات استخدام التقنية. ومن هذا المنطلق، نستعرض في منظور هذا البحث الاجتماعي الذي يدرس سيكولوجية المغردين ودوافعهم عن التغريد والتفضيل والذي سيقدم معرفة علمية جيدة للمهتمين في الحوسبة الاجتماعية وعلم البيانات وتحليل الشبكات الاجتماعية وكذلك دراسات تجربة المستخدم.

الملخص


على الرغم من أن تويتر يعد أحد أشهر منصات الشبكات الاجتماعية في العالم، إلا أننا نجهل الكثير عن سيكولوجية المغردين. في هذا المقال، نستعرض هذا البحث الذي يقدم مجموعة من الدراسات التي تهدف إلى معرفة من يغرد في تويتر ولماذا يفضله عن باقي منصات التواصل الاجتماعي. تشير النتائج الأولية إلى أن المغرد يعكس شخصية منفتحة (فكرياً و إبداعياً) مقارنة بمستخدم فيسبوك. ولكن لهذه الشخصية سمة ميكافيلية مثيرة للاهتمام (أي على قدر عالٍ من الازدواجية والخداع). هذا المغرد المنفتح يجد في تويتر فرصة للتطوير المهني واستعراض الإنجازات الوظيفية، ويتفاعل كثيراً مع التغريدات التي تتمحور حول الأنشطة المهنية والفكرية والابداعية. الدراسة وجدت كذلك ظهور للسمة النرجسية في بعض شخوص المغردين، حيث أن المغرد النرجسي يوظف تويتر لحصد العلاقات الاجتماعية، ولفت الانتباه، مع التركيز على التغريدات حول الإنجازات الشخصية لخطب ود دائرة اجتماعية تمثل مصدر قوة لدى ذلك النرجسي. وفي الختام، يقدم البحث مجموعة من الاقتراحات التي قد تحسن من تجربة المغردين، كما يناقش الآثار المترتبة لتصنيف شخصيات المغردين على استخدام منصة تويتر في بحوث الحوسبة الاجتماعية والبيانات الضخمة.

تضج هواتفنا الذكية بالعديد من التطبيقات مثل تويتر، فيسبوك، سنابتشات والواتس اب. وعلى الرغم أن جميعها تشترك في كونها تطبيقات للتواصل الاجتماعي، إلا أن لكل تطبيق طابعه الخاص وجمهوره المختلف. وأنت كذلك عزيزي القارئ، قد تملك أكثر من حساب في تلك المنصات، حيث وجدت الدراسات أن ٥٢٪ من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي لديهم حسابين على الأقل في منصات مختلفة. ولكن إذا خيرت بين تويتر وفيسبوك، فايهما ستختار لو رغبت في مناقشة العلوم والسياسة، والأحداث الدارجة؟ وأيهما ستختار لو رغبت في الاطلاع على المستجد في الاهتمامات الاجتماعية وأساليب الحياة كالرياضة والأنظمة الغذائية الصحية؟


يبلغ عدد مستخدمي تويتر ما يقارب ٣٣٠ مليون مستخدم ( منهم ١٨ مليون مستخدم سعودي). وعلى الرغم من القاعدة الجماهيرية الواسعة، إلا أن كتاب المقال يرون شح الدراسات الاجتماعية التي تضع شخصيات المغردين ودوافعهم لاستخدام تويتر تحت المجهر، ويرون كذلك ضرورة استخلاص الحاجات التي يشبعها تويتر لدى المغردين، حيث أن هذه المعرفة ستساهم في تحسين تجربة استخدام منصة تويتر، وكذلك تسهم في صناعة تصور أفضل عن من يستخدم تويتر لعلماء الاجتماع والمختصين في الحوسبة الاجتماعية.


يطرح الكتٌاب عدة أسئلة:


السؤال الأول: هل يمكن استخدام الاختبارات النفسية المعتمدة لتوصيف الشخصيات للتنبؤ بالمستخدمين المحتملين لمنصة تواصل اجتماعية معينة ؟


السؤال الثاني: ما الذي يدفع المستخدمين لتفضيل منصة تويتر على فيسبوك ذا القاعدة الجماهيرية الطاغية المؤلفة من ٢ بليون مستخدم نشط؟ بصيغة أخرى، ما هي الحاجات التي يتميز تويتر في إشباعها لدى المغردين؟


السؤال الثالث: ماهي العلاقة بين سمات شخصية المغرد وبين مواضيع التغريدات التي يتفاعل معها؟ و هل تساهم معرفة السمات الشخصية للمغرد إلى التنبؤ بالمحتوى الذي سيغرد عنه هذا المغرد؟



ملخص اختبارات سمات الشخصية


إجابة على السؤال الأول ، استخدم الكتاب نوعين من اختبارات سمات الشخصية على مستخدمي تويتر ومستخدمي فيس بوك فقط. الاختبار الاول كان اختبار "عناصر الشخصية الخمسة" أو Big Five Personality Traits. يعتقد العديد من علماء النفس المعاصرين أن هناك خمسة أبعاد أساسية للشخصية ، وغالبا ما يشار إليها بسمات الشخصية "الخمسة الكبار"، وهي: الانفتاح، الضمير الحي، الموافقة، الانبساط، والعصابية.


الأشخاص المنفتحون هم على الأغلب مبدعون، مفكرون ومتعطشون للمعرفة، أما أصحاب الضمير الحي فهم يتسمون بالتنظيم العالي وحبهم للعمل والانضباط الذاتي والتصرف بمسؤولية. الأشخاص العصابيون، في المقابل، يعانون من التوتر والحساسية العالية والشعور بالتهديد، أما المنبسطون فهم مخلوقات اجتماعية تستأنس بالتواصل الاجتماعي و تتطلع دائما إلى الحصول على الثناء. أخيرا الأشخاص الموافقون هم أشخاص ودودون ومتعاونون ولديهم حسٌ عالٍ للتعاطف.


استخدم الباحثين كذلك، اختبار الثالوث المظلم Dark Triad للسمات الشخصية لتوصيف الأشخاص الذين نجد لديهم انحياز للمصلحة الذاتية، الازدواجية، القسوة، والنفور من الاختلاط المجتمعي. يقولب الثالوث المظلم سمات الشخصيات من هذا النوع الى ثلاث سمات أساسية: النرجسية ، الميكافيلية، والسايكوباثية. تتصف الشخصية النرجسية بالأنانية وحب الذات، الهوس بالعظمة، والشعور العالي بالاستحقاق والرغبة العارمة في لفت الأنظار. أما الشخصية الميكافيلية فهي شخصية ساخرة، متلاعبة، تتبنى مذهب الغاية تبرر الوسيلة (براغماتية)، غير عاطفية، ولديها استراتيجية ثابتة للوصول الى المركز الاجتماعي المرغوب. وأخيراً، الشخصية السايكوباثية هي شخصية تتسم بالعنف والاندفاع والتهور، والسعي وراء الاثارة بدون أدنى شعور بالندم.


وللإجابة على السؤال الثاني، لخص الكتّاب دوافع استخدام تويتر كالتالي:


ملخص دوافع استخدام تويتر


وللإجابة على السؤال الثالث، صنف الكتّاب المواضيع التي يكتب عنها المغردين في تويتر كالتالي:

  1. مواضيع غير شخصية: كمشاركة الأخبار العامة حول العلوم والترفيه.

  2. مواضيع شخصية: كتحديث الحالات الشخصية ومشاركة الأنشطة والحالة المزاجية مع المتابعين، وكذلك الحوارات والردود مع المتابعين.

منهجية البحث


تم التركيز على مجموعة مختارة من السمات: الانفتاح، الانبساط، النرجسية والميكافيلية، لقولبة سمات شخصيات المغردين في تويتر وفهم دوافعهم. الاختيار لهذه المجموعة المحددة كان قائماً على أدلة علمية ذكرها الباحثون والتي تقترح وجود رابط بين هذه السمات و الدوافع الاجتماعية لاستخدام منصات التواصل الاجتماعي. كما اختار البحث الدوافع التالية للدراسة: دوافع معرفية كالحصول على المعلومات العامة ومعلومات تطوير المهارات الشخصية، و دوافع اجتماعية كلفت الانتباه وبناء العلاقات الاجتماعية. كما درس البحث تفاعل شخصيات المغردين مع المواضيع الغير شخصية كنشر الاخبار العلمية و المواضيع الشخصية مثل ذكر الإنجازات الشخصية، الأحداث اليومية ومشاركة الأنشطة الرياضية الصحية.


١١١٧ مستخدم لتويتر وفيسبوك في بريطانيا تم اختيارهم للمشاركة في هذه الدراسة، ٥٥٪ منهم كانوا مستخدمين لكلا التطبيقين، ٤٤ ٪ منهم مستخدم فقط لفيسبوك و ٢٪ مستخدم فقط لتويتر. تم اخضاع المشاركين لسلسة من الاستبيانات:

  1. اختبار سمات الشخصية الخمسة (مثال).

  2. اختبار الشخصية النرجسية (مثال).

  3. اختبار الدوافع المعرفية والاجتماعية لاستخدام تويتر ( مثال)

  4. استبيان مواضيع التغريدات (مثال)

النتائج


المغرد المنفتح ؟ (موجود!)


الانفتاح نحو التجارب الجديدة هي أكثر سمة يمكن أن تصف مستخدم تويتر بالمقارنة مع عن مستخدم فيسبوك، حيث وجد أن لهذه السمة ارتباط عالي بالدافع المعرفي لاستخدام تويتر في التطوير المهني. حيث كان المغرد المنفتح أكثر تفاعلا مع المحتوى ذا القيمة الفكرية والمعرفية العالية. تشمل أمثلة المغردين المنفتحين: رواد الأعمال، الباحثين العلميين، والفنانين الذين اشبع تويتر حاجتهم لمشاركة أعمالهم الخلاقة و آخر الأخبار عن نشاطهم المهني ومشاركتها مع زملائهم وشبكة المهتمين.


المغرد الميكافيلي؟ (موجود!)

السمة الثانية الطاغية للمغردين كانت الميكافيلية. وعلى العكس من توقع الباحثين، لم يكن اهتمام المغرد الميكافيلي بتويتر نابع من الدافع المعرفي للبحث عن المعلومات أو التطوير المهني، ولا حتى الدافع الاجتماعي المتمثل في جلب الانتباه. كان المغرد الميكافيلي متحفظ في التغريد حول المواضيع الفكرية أو المواضيع الشخصية مثل مشاركة التمارين الرياضية. ويُعتقد أن سبب ذلك هو حرص المغرد الميكافيلي على اتباع استراتيجية ترشيد التغريد في أي مجال حفاظا على صورته الاجتماعية. ويمكن بالتالي توصيف نشاط هذا المغرد في تويتر بقلة التغريد والتفضيل أو المشاركة باي شكل من الأشكال، وفي الغالب يتواجد الميكافيلي في تويتر لجمع المعلومات عن أصدقاءه وأعداءه على حد سواء لاستغلالها لاحقاً لخدمة أهدافه الشخصية أو لتحقيق حاجة معينة.


المغرد المنبسط؟ (غير موجود!)


لم يتم الوصول إلى أي أدلة دامغة على وجود سمة الانبساط المتعطشة للتواصل الاجتماعي لدى مستخدمي تويتر. وبالتالي يُتوقع أن المستخدمين المنبسطين أو الاجتماعيين سيفضلون تطبيقات أخرى مثل الفيسبوك على تويتر لإشباع هذه الدوافع الاجتماعية.


المغرد النرجسي؟ (موجود، إلى حد ما!)


على الرغم من تكرار ارتباط السمة النرجسية بدوافع استخدام تويتر، يعتقد الباحثون أن تويتر ليس منصة جذابة للمغرد النرجسي. ولكن عند متابعة هذا المغرد في تويتر، نجده يتباهى بانجازاته المهنية، ليس فقط لاشباع حاجته للتطوير المهني وجذب الانتباه، بل لخلق صداقات وعلاقات ذات قيمة عالية. كذلك يغرد النرجسي بكثافة عن نشاطاته الاجتماعية واليومية لخلق صورة تعكس وضع اجتماعي مثير للإعجاب من قبل المتابعين.



خاتمة


للمعرفة المستفادة من هذا البحث آثار عملية وفوائد مباشرة على معشر المغردين أنفسهم، وصناع شبكات التواصل الاجتماعي، والباحثين المهتمين بجمع البيانات وتحليلها من تويتر.


إن سمات ودوافع شخصية المغرد تنعكس بشكل كبير على سلوكه في التغريد والتفضيل، لذلك فقد يكون من الحكمة أن يتنبه المغرد للرسائل التي تحملها تغريداته في حال رغبته في الحصول على تفاعل من المتابعين. فبمعرفة أن أغلب مستخدمي تويتر هم على درجة عالية من الانفتاح، فإن التغريد عن المواضيع الإبداعية مثل العلوم والفنون سيلقى رواجا عاليا وتجاوبا كبيرا من المتابعين ويجنب المغرد من المزالق النفسية للرفض على الإنترنت.


نتائج البحث كذلك لها آثار مباشرة على اعتبارات تصميم منصة تويتر لتحسين تجربة المغردين. تصنيف المغردين إلى مجموعات ذات اهتمامات ودوافع مشتركة قد يساعد تويتر في تحسين استراتيجيته التسويقية ، وتطوير تقنيات أكثر فعالية للاحتفاظ بالمستخدمين الحاليين، وزيادة عددهم عبر استهداف المزيد من المستخدمين المشتغلين في المهن الإبداعية ، مثل العلوم أو الفنون.


فيما يخص باحثي الحوسبة الاجتماعية والبيانات الضخمة، فإن الدراسة لا تحبذ الاعتماد الكلي على استخدام المغردين كعينة للعنصر الممثل لجماعة ما (بلد، مجتمع، الخ). حيث أن معرفة أن غالبية المغردين هم منفتحين او ميكافيليين تعني أن العنصر الممثل من مغردي تويتر سيكون أكثر ذكاء و مكراً مما هو عليه في الواقع في العينة المراد دراستها.


منظور ٢٠٢٠ © جميع الحقوق محفوظة

‭‬تحتفظ‭ ‬منصة منظور ‬بحقوق‭ ‬ملكيتها‭ ‬للمواد‭ ‬المنشورة‭ ‬فيها،‭ ‬ويتطلب‭ ‬إعادة‭ ‬نشر‭ ‬أي‭ ‬مادة ‬إلكترونيًّا‭ ‬أو‭ ‬ورقيًّا‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬موافقة‭ ‬منظور ‬مع‭ ‬الإشارة‭ ‬إلى‭ ‬المصدر‭.‬